كلمة رئيس الهيئة


بسم الله و الصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد

وعلى آله وصحبه ومن والاه .

إخواني المرشدين :

أحييكم وأرحب بكم مع طليعة موسم جديد لحج عام 1434هـ والذي نتطلع

إليه جميعا أن يكون موسم خيـر وبركــة علــى الجميع . ولا سيمــا إننا نسعى

جميعا على راحة ضيوف الرحمن وهــدفنا الـوحيد إيصالهم إلـى مساكنهم

بأمان عبر أحد أهم القطاعات ألا وهو مكتب إرشاد الحافلات الناقلة للــحجاج .

ولا يخفى على الجميع أن مكتب إرشاد الحــافلات الناقلــة للحجـاج وكعـــادته

في كل عام يعمل منذ وقت مبكر لوضع الـــخطط التشغيلية الـمتقنة والتي

تهدف دائما و أبدا إلى كـل ما فيه تيسير الأمور و السبل امــام حجــاج بيت الله

الحرام . ويساعدنا في تنفيذ ذلك بكل جهد واقتدار همتكم العالية وسعيكم

الدؤوب لخدمة ضيوف الرحمن ويظهر ذلك جليا في كل ما تقدموه في أطهر

بقعتين على وجه الأرض مكة المكرمة و المدينة المنورة .

ونحن نعلم جيداً أنه لا يهدأ لكم جفن حتى تقوموا بعملكم على أكمل وجه

من خلال إرشادكم للحافلات الناقلة لهـــم إلى مكــان مجموعــات ومكــاتب

الخدمة الميدانية التي تقوم على خدمتهـــم وعملكــم للشيء الصحيح مــن

أول مرة وبطريقة صحيحة .

ومن هنا أؤكد لكم أن ثقتي بكم وبقدراتكم على العمل ثقة كبيرة وما يؤكد

ذلك اتقانكــم للعمــل فـــي السنوات الماضية وتفانيكـــم بكل مــــا قمتم به

وستقومون به وسيستمر عبر السنوات القادمة بإذن الله .

أكرر شكري وتقديري لكل شخص فردا فردا علــى إخـلاصه للعمــل ولــخدمة

ضيوف الرحمن وفقكم الله وجعل ما تقدموه في ميزان حسناتكم .

أخوكم

رئيس الهيئة التنسيقية لمؤسسات أرباب الطوائف

عبدالواحد بن برهان سيف الدين